في مباراة مجنونة .. ريال مدريد يطيح بتشيلسي بدوري الأبطال

تأهل ريال مدريد الى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، رغم الخسارة 3-2 أمام تشيلسي، في إياب ربع النهائي على ملعب ” سانتياجو برنابيو “، علماً أن مباراة الذهاب قد انتهت بفوز ريال مدريد 3-1.

بداية الشوط الأول من المباراة كانت هادئة نسبياً بين الفريقين وسط انحصار اللعب في متوسط الميدان مع أفضلية من جانب تشيلسي، قبل أن يسجل ماسون ماونت هدف التقدم لتشيلسي بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 15، وبعدها أرسل فينيسيوس كرة عرضية لم تجد أي متابع من نجوم ريال مدريد.

وفي الدقيقة 23 سدد بنزيما كرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها فوق المرمى بقليل، وبعدها استمرت أفضلية تشيلسي ومحاولاته وسط تراجع من جانب لاعبي ريال مدريد، قبل أن يسدد روديجر كرة قوية من خارج منطقة الجزاء بجوار القائم بقليل في الدقيقة 34، لينتهي الشوط الأول بتقدم تشيلسي.

ومع بداية الشوط الثاني، سدد جيمس كرة من خارج منطقة الجزاء لكنها الى ركنية سجل من خلالها أنطونيو روديجر هدف ثاني برأسية في الدقيقة 50، ثم سدد كروس كرة قوية من ضربة حرة مباشرة أبعدها ميندي، وبعدها سدد فالفيردي كرة قوية لكنها فوق المرمى في الدقيقة 62.

وفي الدقيقة 63 سجل ماركوس ألونسو هدف ثالث لكم الغي بعد الإستعانة بتقنية الفيديو بسبب لمسة يد على ألونسو، ثم كاد بنزيما أن يسجل أول برأسية لكنها في العارضة، ثم خرج كروس ودخل بدلاً منه كامافينجا في الدقيقة 72، ثم سجل تيمو فيرنر هدف ثالث ف الدقيقة 75 بعدما تلاعب بدفاعات ريال مدريد.

ثم خرج كاسيميرو وميندي ودخل رودريجو ومارسيلو، ثم أنقذ كورتوا مرماه من هدف محقق بعد رأسية من هافيرتز في الدقيقة 77، ثم سجل رودريجو جوس هدف أول مستغلاً كرة رائعة من مودريتش في الدقيقة 80، وبعدها سدد مودريتش كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها ميندي على مرتين في الدقيقة 82.

وسدد ماونت كرة من داخل منطقة الجزاء لكنها بجوار المرمى، ثم خرج فيرنر ودخل بوليسيتش، ثم أهدر بوليسيتش فرصة هدف محقق في الدقيقة 90+3 بعدما سدد الكرة خارج الملعب، لينتهي الشوط الثاني 3-1، ويتجه الفريقين الى الأشواط الإضافية، كون مباراة الذهاب قد انتهت بنفس النتيجة لصالح ريال مدريد.

وفي الشوط الأول الإضافي، سجل كريم بنزيما هدف ثاني برأسية بعد كرة عرضية من فينيسيوس في الدقيقة 96، ثم خرج كانتي ودخل بدلاً منه زياش، ثم سدد كامافينجا كرة قوية فوق المرمى بقليل، ومع بداية الشوط الإضافي الثاني خرج كوفاسيتش ولوفتوس تشيك ودخل الثنائي جورجينيو وساؤول.

وفي الدقيقة 113 سدد زياش كرة قوية من داخل منطقة الجزاء لكن كورتوا أبعدها بصعوبة، ثم خرج فينيسيوس ودخل بدلاً منه سيبايوس، ثم أبعد فالفيردي كرة خطيرة في الدقيقة 116، ثم مرت رأسية هافيرتز بجوار القائم بقليل، ثم أهدر جورجينيو فرصة هدف محقق في الدقيقة 119، لينتهي اللقاء 3-2.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى