ريكو فيرهوفن: ما حدث في نزال بدر هاري عار على الرياضة

علق الهولندي ريكو فيرهوفن، بطل العالم في رياضة “الكيك بوكسينغ”، على أحداث الشغب التي حدثت على هامش نزال المغربي بدر هاري والبولندي أركاديوس جوسيك، مساء السبت 19 مارس 2022، في القاعة المغطاة “إيثياس ارينا”، في مدينة هاسلت البلجيكية.

وقال ريكو فيرهوفن، بطل العالم في رياضة “الكيك بوكسينغ” الاحترافية، إن أحداث الشغب التي حدثت في قاعة “إيثياس أرينا”، على هامش نزال بدر هاري وأركاديوس، “عار على الرياضة”.

وكتب فيرهوفن، في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “انستاغرام”: “جلست أمام التلفزيون، اهتزت لما رأيته يحدث بالأمس في بلجيكا، إنه عار على الرياضة، يجب أن يشعر المشجعون (في جميع الألعاب الرياضية بشكل عام)، بالأمان دائما والقدرة على الاستمتاع باللعبة، التنافس شيء، لكن استخدام العنف للتعبير عنه أمر سخيف، بالكاد يمكن للكلمات أن تصف كيف أشعر بالضيق وخيبة الأمل، هذا الأمر لا يجب أن يحدث مرة أخرى، أبدا”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Rico Verhoeven (@ricoverhoeven)

وكان نزال بدر هاري والبولندي أركاديوس جوسيك، توقف قبل انطلاق الجولة الثالثة، بسبب أحداث شغب واشتباكات خطيرة حدثت بين جماهير الملاكمين في المدرجات.

واضطرت اللجنة المنظمة إلى الإعلان عن عدم تتمة نزال بدر هاري وأركاديوس، حفاظا على الأمن العام في القاعة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى