حقائق وإحصائيات لافتة في أسبوع مثير من موسم الدوريات الكبرى

شهدت مباريات الدوريات الأوروبية الكبرى متعة كبيرة يومي السبت والأحد 5 و 6 مارس/ آذار الجاري، وكانت هناك العديد من اللحظات التي تصدرت عناوين الصحف العالمية.

 

ومع اقتراب الموسم الكروي من نهايته، أصبحت المنافسة في مباريات الدوريات الأوروبية الـ5 الكبرى (الدوري الإنجليزي الممتاز، دوري الدرجة الأولى الإسباني، دوري الدرجة الأولى الإيطالي، دوري الدرجة الأولى الألماني، دوري الدرجة الأولى الفرنسي) مُحتدمة بين أغلبية الفرق، وهو ما أسهم في ظهور الكثير من الأرقام والإحصائيات المثيرة للجماهير هذا الأسبوع.

ويستعرض لكم “winwin” في السطور التالية أبرز الأرقام والإحصائيات من أحداث كرة القدم في الدوريات الأوروبية الـ5 الكبرى خلال هذا الأسبوع، استنادا إلى تقرير مُطول أبرزته منصة “سبورتس كيدا” العالمية.

 

الدوري الإنجليزي الممتاز

 

فاز ليفربول بـ7 مباريات على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز، وكانت آخر مرة حقق فيها الريدز هذا الأمر في موسم واحد في موسم 2019-20، حيث انتهى به الأمر إلى الفوز باللقب.

 

قدّم لاعب ليفربول الإنجليزي ترنت ألكساندر أرنولد 16 تمريرة حاسمة هذا الموسم في جميع المسابقات، وهو أكبر عدد له على الإطلاق، ولا يزال أمامه 13 مباراة على الأقل ليضيف المزيد إلى رصيده.

 

انتصر تشيلسي في 3 مباريات متتالية في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد أن سجل نفس عدد الانتصارات في 11 مباراة سابقة في المسابقة.

 

بعد الفوز على مانشستر يونايتد (4-1)، يكون المدرب الإسباني بيب غوارديولا قد حصد مع مانشستر سيتي 512 نقطة في الدوري الإنجليزي الممتاز (162 فوزا، 26 تعادلا، 30 خسارة).

 

فاز أرسنال بـ8 من آخر 10 مباريات خاضها في الدوري الإنجليزي الممتاز، وفاز بـ4 مباريات متتالية خاضها خارج أرضه في البطولة المحلية.

 

دوري الدرجة الأولى الإسباني

 

أصبح الفرنسي كريم بنزيمة، مهاجم ريال مدريد، ثالث لاعب فقط بعد الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي داني ألفيس يصل إلى 100 تمريرة حاسمة في الدوري الإسباني خلال القرن الحادي والعشرين.

 

سجل كريم بنزيمة 20 هدفًا أو أكثر في الدوري الإسباني “لا ليغا” للموسم الرابع على التوالي.

 

لم يُهزم مدرب أتلتيكو مدريد، الأرجنتيني دييغو سيميوني، ضد مدرب مانشستر سيتي الأسبق وريال بيتيس الحالي، التشيلي مانويل بيليغريني، في 8 مباريات متتالية (3 تعادلات، 5 انتصارات)، ويكمن الإنجاز في أن سيميوني يُعد المدرب الوحيد الذي تمكن من فعل ذلك أمام بيليغريني.

 

خاض برشلونة 11 مباراة متتالية دون هزيمة في الليغا، وهي أطول فترة له منذ أبريل/ نيسان 2021 (19 مباراة).

 

لم يخسر برشلونة في آخر 19 مباراة خاضها ضد إلتشي (15 فوزا، 4 تعادلات)، وحافظ على نظافة شباكه خلال 11 مباراة من آخر 12 لقاءً بين الفريقين.

 

دوري الدرجة الأولى الألماني

 

فشل البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونيخ، في تسجيل 10 أهداف أو أكثر ضد 3 منافسين فقط من أصل 18 ناديًا في الدوري الألماني.

 

سجل الألماني توماس مولر هدفًا في مرماه لأول مرة في 407 مباريات خاضها ببطولة الدوري الألماني.

 

سجل بايرن ميونيخ هدفا واحدا على الأقل في آخر 32 مباراة خاضها على أرضه ضد باير ليفركوزن.. ضد هامبورغ فقط (39 مباراة)، حقق العملاق البارفاري سلسلة أطول في هز شباك المنافسين.

 

بعد التعادل (1-1) هذا الأسبوع، لم ينهزم بايرن ميونيخ أمام باير ليفركوزن في آخر 5 مباريات جمعت الفريقين.

 

دوري الدرجة الأولى الإيطالي

 

قبل هدف الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز في انتصار فريقه إنتر ميلان (5-0) على ساليرنيتانا، لم يسجل إنتر ميلان هدفًا في 425 دقيقة، وهي أطول فترة جفاف تهديفي مر بها النيراتزوري منذ يناير/ كانون الثاني 2018.

 

بعد الفوز (0-1)، يكون ميلان قد استطاع التفوق على نابولي في دوري الدرجة الأولى الإيطالي مرتين متتاليتين للمرة الأولى منذ عام 1981.

 

خسر نابولي 5 مباريات في الدوري الإيطالي هذا الموسم، و4 من تلك الخسائر جاءت على أرضه.

 

دوري الدرجة الأولى الفرنسي

 

الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب باريس سان جيرمان، لم تكن لديه أي تسديدات على المرمى ضد نيس، في المباراة التي انتهت بهزيمة الفريق الباريسي (1-0) يوم السبت الماضي (5 مارس)، ضمن منافسات الدوري الفرنسي.

 

 أمام نيس، كانت هذه المرة الثانية فقط في مسيرة ميسي التي لم يسدد فيها أي تسديدات على المرمى في مباراة خاض دقائقها الـ90، والأولى منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2007. 

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى