برباعية جديدة.. برشلونة يواصل نتائجه اللافتة في الليغا

هز الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ الشباك للمباراة الثالثة على التوالي، اليوم الأحد 27 فبراير/ شباط، ليقود برشلونة المتطور إلى فوز مستحق بنتيجة 4-0 على ضيفه أتليتيك بيلباو في المرحلة 26 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

 

وافتتح المهاجم السابق لأرسنال الإنجليزي التسجيل في الدقيقة 37 من متابعة لضربة رأس من الإسباني جيرارد بيكيه ارتدت من القائم. وبهدفه اليوم بات أوباميانغ أول لاعب إفريقي ينشط في الليغا يسجل في 3 مباريات متتالية في كل المسابقات منذ فعلها المغربي يوسف النصيري مع إشبيلية في مارس/ آذار من العام الماضي 2021، وفقا لإحصائية مثيرة أوردتها شبكة “أوبتا” العالمية.

 

وجاء الهدف الثاني في الدقيقة 73 بطريقة رائعة عن طريق البديل الفرنسي عثمان ديمبيلي، الذي تصالح مع جماهير برشلونة وتلقى تحية حارة بعد أن كان على مشارف الرحيل عن النادي في يناير/ كانون الثاني بسبب تردده في تجديد عقده.

 

وتلقى الجناح الفرنسي تمريرة طويلة من الهولندي فرينكي دي يونغ خارج منطقة الجزاء مباشرة، وتجاوز أحد المدافعين وأطلق قذيفة سكنت الزاوية اليسرى العليا للمرمى.

 

وصنع ديمبيلي الهدفين الثالث والرابع في الوقت المحتسب بدل الضائع، ففي الهدف الثالث أرسل ديمبيلي تمريرة متقنة إلى الهولندي لوك دي يونغ الذي سجل بضربة رأس، ثم في آخر لعبة في المباراة مرر اللاعب الفرنسي إلى الهولندي الآخر ممفيس ديباي ليسدد في المرمى من مسافة قريبة.

بهذا الفوز الباهر، الثاني تواليا برباعية لفريق برشلونة بعد انتصاره 4-2 على نابولي الإيطالي يوم الخميس الماضي (24 فبراير) لحساب إياب الدور الإقصائي المؤهل إلى ثمن نهائي الدوري الأوروبي، قفز فريق المدرب تشافي هيرنانديز إلى المركز الرابع في ترتيب الدوري الإسباني برصيد 45 نقطة، مستفيدا من سلسلة نتائجه الإيجابية اللافتة في البطولة المحلية خلال الأسابيع القليلة الماضية.

 

إشبيلية يستعيد توازنه بفوز ثمين على جاره ريال بيتيس

 

لحساب الجولة ذاتها، استعاد إشبيلية توازنه بفوزه الثمين على جاره وغريمه اللدود ريال بيتيس في “ديربي الأندلس” بنتيجة 2-1، في اللقاء الذي احتضنه ملعب “رامون سانشيز بيزخوان”.

وأنهى أصحاب الأرض المهمة “إكلينيكيا” في الـ45 دقيقة الأولى بهدفين حملا توقيع النجمين الكرواتي إيفان راكيتيتش في الدقيقة 24 من ركلة جزاء والمغربي منير الحدادي في الدقيقة 41، بعد تمريرة من مواطنه الحارس ياسين بونو.

بهذه التمريرة، أصبح بونو أكثر حارس مرمى في القرن 21 يصنع أهدافًا في الليغا، بعد أن وصل إلى التمريرة الحاسمة رقم 3 في مسيرته.

 

وانتظر ريال بيتيس حتى الوقت المحتسب بدلا من الضائع من أجل تسجيل هدف حفظ ماء الوجه؛ من مخالفة مباشرة نفذها الإسباني سيرخيو كاناليس ببراعة في شباك بونو. 

وضرب إشبيلية أكثر من عصفور بهذه النتيجة، أولها أنه استعاد بها نغمة الانتصارات المحلية سريعا بعد تعادله (1-1) الأسبوع الماضي خارج قواعده أمام إسبانيول، كما أن الفريق واصل إحكام قبضته على ديربي الأندلس في الدوري الإسباني؛ بعد أن انتصر في مباراة الدور الأول في عقر دار “الفيردي بلانكوس” 0-2.

وثأر رجال المدرب جولين لوبيتيغي بهذه الثنائية من خسارتهم أمام منافسهم اللدود في ثمن نهائي كأس ملك إسبانيا (1- 2)، منتصف يناير/ كانون الثاني الماضي، ورفع الفوز رصيد الفريق إلى 54 نقطة يعزز بها موقعه في المركز الثاني، بفارق 6 نقاط خلف المتصدر ريال مدريد. 

في المقابل، لم يعرف بيتيس طعم الانتصار على إشبيلية في الدوري الإسباني “لا ليغا” على مدار 7 مباريات، وتحديدا منذ فوزه 1-0 أمام جماهيره في سبتمبر/ أيلول 2018. وأوقفت الخسارة انتصارات فريق المدرب التشيلي المخضرم مانويل بيليغريني في آخر جولتين، وهي الثامنة للفريق في الدوري الإسباني هذا الموسم 2021-22، ليتجمد رصيده عند 46 نقطة في المركز الثالث.

فياريال يضرب إسبانيول بخماسية في دوري الدرجة الأولى الإسباني

في مباراة أخرى بالجولة نفسها، أكرم فياريال ضيافة إسبانيول، ودك شباكه بنتيجة 5-1 في اللقاء الذي احتضنه ملعب “لا سيراميكا”؛ إذ أنهى صاحب الأرض المهمة “إكلينيكيا” في الـ45 دقيقة الأولى، مستفيدين من تألق جناحهم الإسباني الشاب يريمي بينو الذي سجل ثلاثة أهداف “هاتريك” في الدقائق 14 و20 و45.

 

وبات بينو أصغر ثاني أصغر لاعب يسجل “هاتريك” خلال الشوط الأول في الدوريات الخمسة الكبرى منذ الموسم الرياضي 2006-07، بعد الفرنسي عثمان ديمبيلي، اللاعب الحالي لبرشلونة، والذي وصل لهذا الإنجاز بعمر 18 عاماً و269 يوماً بقميص ناديه الأسبق ستاد رين الفرنسي في مرمى نانت في مارس/ آذار 2016، استنادا لبيانات “أوبتا”.

 

وفي الشوط الثاني، واصل نفس اللاعب (بينو) مسلسل التألق بالهدف الرابع له “سوبر هاتريك” ولفريقه في الدقيقة 53، أما عند الدقيقة 65 فقد سجل لاعب الوسط الألباني كيدي باري هدف حفظ ماء الوجه للضيوف الكتالونيين، وقبل نهاية الوقت الأصلي بـ4 دقائق، اختتم المهاجم السنغالي بولايي ديا خماسية فياريال.

وبانتصاره الثاني على التوالي، الـ11 إجمالا، في دوري الدرجة الأولى الإسباني هذا الموسم، وصل فريق “الغواصات الصفراء” لمباراته الخامسة تواليا دون هزيمة في البطولة المحلية، وتحديدا منذ خسارته 0-1 على يد إلتشي منتصف يناير الماضي.

 

ورفع فياريال رصيده إلى 42 نقطة محتلا المركز السادس، فيما تجمد رصيد إسبانيول عند 29 نقطة من 26 مباراة (7 انتصارات، 8 تعادلات، 11 خسارة)، محتلا المركز الـ14 (السابع من القاع).

 

ريال سوسيداد يحافظ على آماله الأوروبية بانتصار صعب على أوساسونا

 

في مباراة رابعة، عاد ريال سوسيداد لسكة الانتصارات في الدوري الإسباني “لا ليغا”؛ بفوزه الصعب على ضيفه أوساسونا بهدف نظيف حمل إمضاء المدافع الإسباني الشاب أريتز إيلوستوندو في الدقيقة 52. 

وبهذا الانتصار، استعاد الفريق الباسكي توازنه سريعاً بعد خسارته القاسية (0-4) في ديربي الباسك الأسبوع الماضي أمام غريمه أتلتيك بيلباو.

وارتفع رصيد سوسييداد إلى 41 نقطة في المركز السابع، ليبقى على بُعد نقطة من منطقة المقاعد الأوروبية، مع مباراة مؤجلة في جعبته. بينما تلقى أوساسونا خسارة جديدة، هي العاشرة في الدوري الإسباني هذا الموسم 2021-22، ليظل رصيده عند 32 نقطة في المركز الـ11 مؤقتا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى