5 حقائق من فوز برشلونة “برباعية” أمام فالنسيا

استعاد برشلونة ثقة جماهيره، وحقق انتصارًا كبيرًا خارج أرضه أمام فالنسيا بنتيجة 1-4 بملعب “المستايا” لحساب المرحلة الـ25 من الدوري الإسباني لكرة القدم، اليوم الأحد 20 فبراير/ شباط، ليضع قدمًا في المربع الذهبي للمسابقة برصيد 42 نقطة في المركز الرابع.

وانتصر النادي الكتالوني للمرة الأولى في كل المسابقات منذ 6 فبراير الماضي عندما هزم أتلتيكو مدريد 4-2 في الليغا؛ إذ خاض منذ ذلك الحين مباراتين انتهتا بالتعادل؛ الأولى 2-2 أمام إسبانيول في الدوري المحلي، والثانية 1-1 أمام نابولي الإيطالي في الدوري الأوروبي.

وأنهى برشلونة الفترة الأولى من مباراة فالنسيا متقدمًا 0-3 بفضل هدفين من الغابوني بيير إيمريك أوباميانغ في الدقيقتين 23 و38، وهدف من الهولندي فرينكي دي يونغ بالدقيقة 32، وفي الشوط الثاني عاد الغابوني مجددا ليكمل عقد الرباعية بالدقيقة 63، إذ احتسبت رابطة الليغا الهدف له بعد اصطدام الكرة به قبل وصولها إلى الشباك إثر تسديدة زميله بيدري القوية، فيما سجّل هدف فالنسيا كارلوس سولير بالدقيقة 52.

 

5 حقائق من انتصار برشلونة أمام فالنسيا 1-4 في الدوري الإسباني

انطلاقة مثالية لأوباميانغ: سجّل الوافد الجديد أوباميانغ (32 عامًا) 3 أهداف في أول مباراة له بوصفه لاعبا أساسيا مع برشلونة في الليغا، وأصبح أول لاعب أساسي يحرز 3 أهداف في باكورة مبارياته مع البلوغرانا في الدوري الإسباني في القرن الـ21، متفوقا على البرتغالي فرانشيسكو ترينكاو الذي سجل هدفين أمام ألافيس في فبراير 2021.

 

ملعب مستايا.. بيت أوباميانغ الجديد: بعد تسجيله ثلاثية في ملعب فالنسيا اليوم، قال أوباميانغ: “آخر زيارة لي في هذا الملعب عندما كنت لاعبا لأرسنال، سجلت ثلاثية عندما فزنا 4-1 عام 2019، واليوم في أول زيارة لي بوصفي لاعبا لبرشلونة سجّلت أيضا، ملعب مستايا أصبح مثل بيتي”.

الإسباني فيران توريس لا يزال يعاني: بعد أن أهدر فرصة تسجيل 4 أهداف ضد نابولي في مباراة التعادل 1-1 بالدوري الأوروبي يوم الخميس الماضي، أجهش توريس بالبكاء، ولاقى تشجيعًا من زملائه والمدرب الإسباني تشافي هيرنانديز، وظهر اللاعب (21 عاما) اليوم أمام “الخفافيش” بأداء باهت، ولم يسجل أو يصنع رغم تفوق برشلونة فنيًا في المباراة؛ إذ فشل في التسديد على المرمى أو تقديم تمريرات مفتاحية طيلة 90 دقيقة، ضد فريقه السابق فالنسيا.

رقم غائب منذ 3 عقود: أحرز برشلونة 4 أهداف خارج أرضه في الليغا للمرة الأولى هذا الموسم منذ الفوز في ملعب “أنويتا” أمام ريال سوسيداد (1-6) في مارس/ آذار 2021، كما أن البارسا حقق أكبر انتصار له في ملعب “مستايا” منذ فوزه على فالنسيا عام 1993، عندما انتصر (0-4).

الرباعية الثانية في عهد تشافي: أحرز برشلونة 4 أهداف في مباراة واحدة للمرة الثانية مع المدرب هيرنانديز، وكانت المرة الأولى 4-2 ضد أتلتيكو مدريد في ملعب “كامب نو” يوم 6 فبراير الماضي، لكن ما يميّز الفوز الثاني أنه جاء خارج أرض النادي الكتالوني.

 

الغابوني بيير أوباميانغ يدخل قائمة أسطورية في القرن الـ21

 

دخل النجم الدولي الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ قائمة أسطورية، بعد أن أصبح رابع لاعب يسجل في الدوريات: الإسباني والفرنسي والإنجليزي والألماني، وذلك إثر تسجيله هدفين مع فريقه برشلونة في مرمى فالنسيا، اليوم الأحد 20 فبراير/ شباط.

الهدف الأول لأوباميانغ في مرمى فالنسيا هو باكورة أهدافه مع فريقه الجديد برشلونة، وهو الهدف الذي جعله رابع لاعب يسجل في الدوريات الأوروبية الأربعة بعد الصربي ستيفان يوفيتيتش والبلجيكي ميتشي باتشواي والكولومبي خاميس رودريغيز.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى