مدافع نورويتش سيتي يتعرض للسخرية بسبب محمد صلاح

تعرض لاعب نورويتش سيتي، الإنجليزي براندون ويليامز، لبعض السخرية خلال الساعات الماضية عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بعد فشله في إيقاف خطورة الدولي المصري محمد صلاح، نجم فريق ليفربول، خلال مواجهة الفريقين أمس السبت 19 فبراير/ شباط، ضمن الجولة 25 من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

 

وكان ليفربول قد تغلب على ضيفه نورويتش سيتي بنتيجة 3-1، في مواجهة استضافها ملعب “أنفيلد رود” وشهدت تقدم الضيوف بهدف الكوسوفي ميلوت راشيكا، ثم تعادل الريدز عبر السنغالي ساديو ماني، وسجل صلاح الهدف الثاني، وأضاف الكولومبي لويس دياز الهدف الثالث.

وشهدت المباراة مواجهة بين ظهير نورويتش الأيسر ويليامز، وجناح ليفربول الأيمن صلاح، وكان اللاعب الشاب المُعار من مانشستر يونايتد، في مهمة صعبة تمثلت في محاولة إيقاف خطورة قائد منتخب مصر.

 

صاحب الـ21 عامًا عانى أمام صلاح في أكثر من لقطة على مدار المباراة؛ أولها كان عند الدقيقة 2، عندما خادع نجم الريدز ويليامز في منطقة الجزاء قبل أن يُسدد فوق العارضة، وتعرض ويلياميز لموقف مشابه بعد 18 دقيقة؛ إذ راوغه صلاح بمهارة كبيرة، ما جعل بعض المتابعين في “تويتر” يسخرون من لاعب نورويتش.

 

بعد مواجهته مع نجم ليفربول محمد صلاح.. كيف سخرت الجماهير من لاعب نورويتش براندون ويليامز؟

 

كتب أحد المشجعين في “تويتر”: “محمد صلاح سيتسبب في إعادة براندون ويليامز إلى مانشستر يونايتد”، وقال آخر مازحًا: “صلاح سيقتل هذا الفتى”، وقال أحد المتابعين إن ويليامز حصل على دروس مجانية في فنون المراوغة من صلاح.

يُذكر أن ليفربول رفع رصيده إلى 57 نقطة من 25 مباراة بعد الفوز على نورويتش سيتي، ليقلص الفارق إلى 6 نقاط مع مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي برصيد 63 نقطة من 26 مباراة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى