بيتيس يلتهم ألافيس.. وإسبانيول يفرض تعادلا مجنونا على قادش

استعاد ريال بيتيس ذاكرة الانتصارات في الليغا؛ بفوزه الكبير على ضيفه ديبورتيفو ألافيس برباعية نظيفة في المباراة التي احتضنها ملعب “بينيتو فيامارين” مساء الثلاثاء 18 يناير/ كانون الثاني، ضمن الجولة الـ21 لمسابقة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

وأنهى الفريق الأندلسي المهمة “إكلينيكيا” في الشوط الأول بتسجيل ثلاثة أهداف، سجل منها بورخا إيغليسياس هدفين في الدقيقتين 11 و41، بينما تكفل سرخيو كاناليس بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 29. وفي الشوط الثاني، اختتم خوان ميغيل خيمينيز “خوانمي” رباعية أصحاب الأرض في الدقيقة 54.

واستعاد ريال بيتيس بهذا الفوز الكبير نغمة الفوز في الليغا، بعد خسارتين (أمام أتلتيك بيلباو وسيلتا فيغو)، ثم تعادل أمام رايو فايكانو. كما أن الفوز جاء بعد أيام من الانتصار “الجدلي” على الجار اللدود إشبيلية (2-1) في ثمن نهائي كأس الملك، وهي المباراة التي توقفت بسبب إلقاء جسم صلب على لاعب إشبيلية خوان جوردان، قبل أن تُستكمل في اليوم التالي ويحسمها ريال بيتيس لصالحه.

ورفع ريال بيتيس رصيده إلى 37 نقطة يعزز بها وجوده في المركز الثالث على سلم ترتيب البطولة المحلية، فيما استمر مسلسل نزيف نقاط ألافيس في الليغا للجولة التاسعة على التوالي، حيث إن آخر انتصار له يعود إلى نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي. وتجمد رصيد الفريق الباسكي عند 17 نقطة في المركز الـ18 (الثالث من القاع).

إسبانيول يفرض تعادلا مثيرا على قادش في الدوري الإسباني

في مباراة أخرى بالجولة نفسها، سجل إسبانيول هدفا قُرب النهاية، ليفرض التعادل الإيجابي (2-2) على مُضيفه قادش. وانتهى الشوط الأول من المباراة التي لُعبت على أرضية ملعب “رامون دي كارانزا” على وقع تقدم إسبانيول بهدف حمل إمضاء مانويل مورلانيس، قبل أن يعادل ألفارو نيغريدو النتيجة لقادش عند الدقيقة 51.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت البديل للضائع بالشوط الثاني سجل إيفان أليخو هدفا ثانيا لقادش، قبل أن يحرز راؤول دي توماس هدفا قاتلا عند الدقيقة 90+6 أهدى به إسبانيول نقطة التعادل.

بهذه النتيجة، يرتفع رصيد إسبانيول إلى 27 نقطة من 21 مباراة، محتلا المركز الـ 11، بينما رفع قادش رصيده إلى 15 نقطة قابعا في المركز التاسع عشر (قبل الأخير).

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى