غوارديولا يكشف موقفه من قيادة برشلونة مجددا.. ويكذب تصريحات توريه

كشف الإسباني بيب جوراديولا، المدير الفني لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي، موقفه من قيادة برشلونة مجددًا في المستقبل.

وتولى جوارديولا تدريب برشلونة لمدة 4 مواسم من 2008 إلى 2012، وحقق العديد من الألقاب، على رأسها دوري أبطال أوروبا مرتين.

وقال جوارديولا في تصريحات لصحيفة “سبورت” الإسبانية: “كمدرب، انتهى الأمر بالنسبة لي مع برشلونة لأنني لست نفس الشخص الذي دربهم سابقًا كما أن نظرتهم تجاهي ليست هي نفسها”.

وأضاف: “في 2008 كان لدي جيل رائع من اللاعبين اكتسحت به العالم، كان لدينا رئيس شاب وأفضل لاعب في العالم، ليونيل ميسي، بالإضافة لباقي النجوم بالطبع”.

وعن إمكانية توليه رئاسة برشلونة مستقبلا قال: “لا، أنا مدرب وهذا ما أجيده، لا يمكنك أن تكون كل شيء، عندما اعتزل التدريب ستجدني ألعب الجولف”.

وتابع: “بالنسبة لي، برشلونة كان أفضل فريق هذا الموسم، حتى لو لم يفز بدوري الأبطال، إنهم يلعبون بشكل جيد للغاية مع إرنستو فالفيردي”.

وأردف: “فازوا بالثنائية ويقدمون عملا جيدًا، مع الحفاظ على نفس المستوى الذي كان مع لويس إنريكي (المدرب السابق)”.

وعن اتهامات يايا توريه له بالعنصرية رد قائلاً: “إنها كذبة وهو يعلم ذلك، كنا معًا في برشلونة وقضينا عامين سويًا في السيتي والآن يتحدث، لم يقلها لي وجهًا لوجه”.

وبشأن لونيل ميسي نجم برشلونة قال: “إنه فريد من نوعه، لم أره يشكو أبدًا، لكنه إذا غضب يعبر عن ذلك على أرض الملعب”.

واختتم تصريحاته قائلاً: “غادرت برشلونة حتى أكون مخلصًا مع نفسي، كان لدي هذا الشعور بعد أربع سنوات من القيام بعمل جيد، كان علي الذهاب إلى مكان آخر، الأمر كان جيدا”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى