المنتخب المغربي يهزم جزر القمر ويلحق بالكاميرون في ثمن نهائي “الكان”

بات المنتخب المغربي لكرة القدم ثاني المتأهلين إلى ثمن نهائي كأس أمم أفريقيا 2021 بالكاميرون إثر فوزه أمسية الجمعة 14 يناير/ كانون الثاني بهدفين نظيفين أمام نظيره منتخب جزر القمر، لحساب الجولة الثانية من المجموعة الثالثة في المسابقة.

ودارت أحداث اللقاء بين منتخبي المغرب وجزر القمر على أرضية ملعب “أحمدو أهيدجو” في العاصمة الكاميرونية ياوندي بحضور جماهيري ضعيف، وبصافرة تحكيمية من حكم الساحة التونسي صادق السالمي، ومواطنه هيثم قيراط حكمًا للفيديو.

أفضت نتيجة الشوط الأول إلى تقدّم المنتخب المغربي بهدف نظيف من إمضاء متوسط ميدان نادي ستاندرد لييغ البلجيكي سليم أملاح (25 عامًا) عندما اغتنم كرة عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء من أشرف حكيمي، ليصوبها إلى داخل الشباك بإتقان.

سيطرة مغربية وتكتل من جزر القمر في الشوط الأول

عمد جزر القمر إلى التكتل الدفاعي في مناطقه والضرب بالهجمات المرتدة بالرسم التكتكيتي (4-1-4-1) إذ يعود الجميع إلى الخلف ما عدا المهاجم ألفاردو بن نابوحاني (32 عامًا) من النجم الأحمر الصربي، ومع ذلك وصل جزر القمر إلى مرمى المغرب في مناسبتين.

في المقابل استحوذ المغرب على أحداث الفترة الأولى وكاد يضاعف مدافع وولفرهامبتون الإنجليزي رومان سايس من تقدّم منتخب بلاده من ضربة رأس قوية بعد أن ارتقى لركلة ركنية في أواخر الشوط، ولم يحسن عمران لوزا التمرير الدقيق في هجمة مرتدة في وضعية 4 لاعبين مغاربة ضد 3 من جزر القمر.

الظهور الأول للنجم المغربي يوسف النصيري

بعد الاستراحة أشرك المدرب البوسني للمنتخب المغربي، وحيد خاليلوزيتش، 3 أوراق رابحة دفعة واحدة أبرزها مهاجم إشبيلية الإسباني يوسف النصيري الذي شارك لأول مرة في البطولة الحالية بعد غيابه عن المباراة الأولى أمام غانا بداعي الإصابة.

وأشرك وحيد خاليلوزيتش في الدقيقة 65 كل من يوسف النصيري وزكريا أبو خلال وفيصل فجر، بدلًا من أيوب الكعبي وعمران لوزا وطارق تسودالي، ثم أتبعه بالدفع بنجم إشبيلية منير الحدادي عوضًا عن سفيان بوفال في الدقيقة 67.

فرص ضائعة بالجملة للمغرب في الشوط الثاني وبوخلال ينقذ المغرب

سيطر منتخب جزر القمر على الربع ساعة الأولى من الشوط الثاني وكاد أن يسجل من إحدى الكرات، لكن بعد ذلك أحكم المغاربة التحكّم في الأمور وتفنن لاعبو أسود الأطلس في إضافة الفرص واحدة تلو الأخرى من أيوب الكعبي ومنير الحدادي، لكن أبرز الفرص المهدرة كانت ليوسف النصيري الذي أهدر ركلة جزاء في الدقيقة 83، لكن زكريا أبو خلال سجّل الهدف الثاني في الدقائق الأخيرة وسط محاولات من لاعبي جزر القمر لإدراك التعادل، لينقذ المغرب بالهدف الثاني.

حارس مرمى جزر القمر سالم بن بوينا “نجم المباراة”

الحارس المخضرم لمنتخب جزر القمر سالم بن بوينا (30 عامًا) فرض نفسه نجمًا للمباراة بلا منازع بعد أن أنقذ مرماه من 7 فرص تهديفية محققة للمنتخب المغربي، وتصدى لركلة جزاء من يوسف النصيري باقتدار، فيما أوقف 3 تصويبات في لقطة واحدة.

وأصبح رصيد منتخب أسود الأطلس 6 نقاط بالعلامة الكاملة ليضمن تأهله إلى الدور التالي –ثمن النهائي- ويلحق بالكاميرون صاحبة الضيافة التي حققت انتصارين متتاليين في مجموعتها الأولى أمام بوركينا فاسو وإثيوبيا 2-1 و4-1 تواليًا.

المغرب تقترب من رقم الجارة الجزائر في سلسلة اللاهزيمة

بفوزه أمام جزر القمر في الجولة الثانية من دور المجموعات لكأس أمم أفريقيا 2021 بالكاميرون، فإن المنتخب المغربي وصل إلىى المباراة رقم 30 في سلسلة اللاهزيمة الممتدة منذ عامين ونصف، واقترب أكثر من رقم جاره الجزائر صاحبة الـ35 مباراة، فيما يظل الرقم القياسي العالمي في حوذة  إيطاليا بواقع (37 مباراة).

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى