مصر تدشن مشوارها بعرض سيئ وخسارة أمام نيجيريا

قدّمت مصر عرضا متواضا لتخسر بهدف نظيف أمام نيجيريا مساء اليوم الثلاثاء 11 يناير/كانون الثاني، في مباراة جمعت المنتخبين على أرضية ملعب “رومدي أدجيا” بمدينة غاروا الكاميرونية، بإطار الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة لنهائيات كأس الأمم الأفريقية “الكاميرون 2021”.

وساد الحذر أداء المنتخبين خلال الدقائق الأولى من عمر المواجهة، مع أفضلية نسبية للفريق المصري، قبل أن تُمسك نيجيريا بزمام الأمور مستفيدة من إصابة أكرم توفيق، ظهير أيمن منتخب مصر، واضطراره لمغادرة أرضية الميدان.

واحتاج البرتغالي كارلوس كيروش وقتا لتحضير البديل، بينما احتفظ لاعبو نيجيريا بالكرة لبضعة دقائق، في محاولة لاستغلال النقص العددي في صفوف مصر، وهو ما أجبر الفرعنة على التراجع إلى الخلف قبل أن تكتمل صفوفهم بدخول محمد عبد المنعم بديلا لأكرم توفيق عند الدقيقة 12.

وأوقف الحكم الغامبي باكاري غاساما اللعب 3 مرات مع انتصاف شوط اللقاء الأول؛ بسبب مشاكل تقنية في الكرات المُستخدمة، قبل أن يهدر الجناح النيجيري موسيس سيمون فرصة سهلة عند الدقيقة 27.

وتلقى سيمون تمريرة بينية من زميله جو أريبو، لينفرد بحارس المرمى المصري محمد الشناوي، قبل أن يسدد كرة قوية اصطدمت بالشباك الخارجية، وسط إصرار من لاعبي مصر على لعب الكرات بعيدة المدى لمحمد صلاح وعمر مرموش.

واستمر الضغط النيجيري على دفاعات مصر، ومن كرة عرضية استقرت على حدود منطقة الجزاء، أطلق كيليتشي إيهيناتشو، مهاجم ليستر سيتي الإنجليزي، تسديدة قوية ذهبت إلى أقصى الزاوية اليسرى لمحمد الشناوي، ليعلن عن تقدم النسور الخضراء بهدف دون رد عند الدقيقة 30.

وبدا المنتخب المصري تائها في منطقتي الوسط والهجوم، وأظهر محمد الشناوي فطنة كبيرة ليحبط انطلاقة نيجيرية واعدة، قبل أن يسدد ويلفريد نديدي، متوسط ميدان نيجيريا، كرة مرت بعيدا عن المرمى بالدقيقة 39.

وتلقى تايوو أيونيي تمريرة قصيرة على يمين قلب الدفاع المصري، قبل أن يسدد كرة أمسك بها محمد الشناوي في الدقيقة 42، وخلال 3 دقائق احتسبها باكاري غاساما كوقت بديل للضائع بالحصة الأول، لم يُظهر كلا الفريقين الشراسة الهجومية لينتهي الشوط بتفوق نيجيري 1-0.

تطور هجومي لمصر في الشوط الثاني ونيجيريا تواصل حضورها القوي

مع بداية الشوط الثاني، اضطر كيروش للزج بأيمن أشرف كبديل ثانٍ في تشكيلة المنتخب المصري، بعد معاناة أحمد أبو الفتوح من بعض الآلام، قبل أن ينقذ الشناوي، بمساعدة العارضة، تسديدة رأسية قريبة المدى للمهاجم النيجيري تايوو أيونيي.

واستعادت مصر التوازن بصورة نسبية خلال الدقائق العشر الأولى من الشوط الثاني، ومع ذلك، واصلت نيجيريا أفضليتها على صناعة الفرص الخطيرة، ومع الدقيقة 58، أقحم كيروش أحمد سيد “زيزو” ورمضان صبحي بدلا من محمود حسن “تريزيغيه” ومصطفى محمد على الترتيب.

وساعد دخول زيزو ورمضان صبحي في تنشيط الهجوم المصري، وسط تحركات ذكية من محمد صلاح في عمق دفاعات نيجيريا التي اتجهت للتعويل على مهارات مهاجميها لتواصل صنع الخطورة بالقرب من مرمى محمد الشناوي.

وطالب لاعبو مصر باحتساب ركلة جزاء لصالح أحمد سيد “زيزو”، واستعان باكاري غاساما بغرفة الفيديو المساعد لمراجعة الحالة عند الدقيقة 82، قبل أن يصدر قراره باحتساب مخالفة على نجم الزمالك المصري.

ومرت الدقائق التالية من دون خطورة حقيقية على المرميين، لتنتهي المباراة بخسارة مصر 1-0 في مستهل مشوارها بنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2021.

ورفعت نيجيريا رصيدها لـ 3 نقاط، متصدرة ترتيب المجموعة الرابعة بصورة مؤقتة، في انتظار ما ستؤول إليه المباراة الثانية في المجموعة، والمُقرر لها أن تجمع منتخبي السودان وغينيا بيساو في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى