البلجيكي روميلو لوكاكو يعتذر لجماهير تشيلسي بعد تصريحاته

وجه لاعب نادي تشيلسي، البلجيكي روميلو لوكاكو، اعتذاره لجماهير النادي اللندني عن تصريحاته المثيرة للجدل التي أدلى بها في مقابلة مع “سكاي سبورتس” نشرت في 30 ديسمبر/ كانون الأول، وأبدى فيها عدم رضاه عن وضعه الحالي في البلوز.

وحاول البلجيكي شرح وجهة نظره لجماهير تشيلسي، عن طريق مقطع فيديو نشره حساب النادي الرسمي على “تويتر”، وقال فيها: “كان يجب أن أكون أكثر وضوحًا في رسالتي، لأكون صادقًا، كان الغرض من المقابلة توديع مشجعي إنتر، وليس التقليل من احترام تشيلسي وجمهوره”.

رسالة روميلو لوكاكو لجماهير تشيلسي

وأضاف: “أعتذر عن الألم الذي سببته للجماهير، الأمر الآن متروك لي لاستعادة ثقتكم وإظهار إصراري في التدريب كل يوم، أعتذر أيضًا للمدرب ولزملائي في الفريق وللإدارة؛ لأنني أعتقد أنه لم يكن الوقت المناسب للحديث”.

واستبعد لوكاكو من المباراة الماضية التي انتهت بالتعادل 2-2 مع ليفربول يوم الأحد 2 يناير/ كانون الثاني في الدوري الإنجليزي الممتاز، قبل أن يعلن مدرب تشيلسي، توماس توخيل، طي صفحة الخلاف مع البلجيكي بقوله إن تصريحات روميلو التي انتقد بها أسلوب المدرب الألماني “لم تكن مقصودة” وقد اعتذر اللاعب عن قولها وعاد إلى التدريبات.

يُذكَر أن لوكاكو انضم إلى تشيلسي الصيف الماضي مقابل 115 مليون يورو من إنتر ميلان، وفقد اللاعب مكانه في تشكيلة الفريق أواخر العام الماضي، ولم يظهر في التشكيلة الأساسية خلال الفترة من 16 أكتوبر/ تشرين الأول إلى 29 ديسمبر/ كانون الأول.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى