أبرزهم مبابي وبوغبا.. 10 نجوم يمكنهم التفاوض بميركاتو الشتاء

أطل عام جديد، ومعه بدأت فترة الانتقالات الشتوية للموسم الكروي 2022/2021، وقبيل الحديث عن الصفقات المرتقبة يبرز حدث كبير خلال هذه النافذة، إذ أصبح عدد من النجوم “أحرارًا”، وبات بإمكانهم التفاوض والتوقيع لأي فريق يريدون، دون الرجوع إلى أنديتهم الحالية، وذلك بعد أن دخلوا مرحلة الأشهر الست الأخيرة من عقودهم التي تنتهي صيف هذا العام 2022.

ويترقب عشاق الساحرة المستديرة حسم مستقبل عدد من الأسماء البارزة في الكرة العالمية، ومعرفة محطتهم القادمة، وربما يكون الميركاتو الشتوي الحالي فرصةً جديدةً؛ كي تتضح الصورة بشكل أكبر.

وخلال السطور التالية يستعرض لكم winwin أبرز 10 أسماء تنتهي عقودها الصيف المقبل، وبات من حقها التوقيع لأي فريق خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

1ـ كيليان مبابي (باريس سان جيرمان)

لا جدال في أن كيليان مبابي هو الاسم الأبرز في هذه اللائحة، حيث ينتهي عقده مع باريس سان جيرمان الصيف المقبل، وقد تعثرت مفاوضات التجديد معه خلال الفترة الماضية، بعد أن رفض مرارًا وتكرارًا الموافقة على العروض التي قدمها النادي الباريسي له.

ويبدو أن فريق ريال مدريد الإسباني هو الأقرب للحصول على خدمات مبابي في صفقة انتقال حر الصيف المقبل، لا تكلف سوى الرواتب السنوية للنجم الفرنسي الذي أكد كثيرًا رغبته في اللعب للنادي الملكي وحمل قميصه وكتابة تاريخ جديد في مسيرته التي تتوهج دومًا بفوزه بلقب كأس العالم 2018.

2ـ بول بوغبا (مانشستر يونايتد)

رفض النجم الفرنسي بول بوغبا تجديد عقده مع مانشستر يونايتد خلال الفترة الماضية، وتلاعب وكيل أعماله مينو رايولا بمشاعر جماهير “الشياطين الحمر”، وعلى الرغم من أن بوغبا لم يبح بعد برغبته سواء في البقاء أو الانتقال لفريق آخر، فإن القرار النهائي سيظهر حتمًا خلال الفترة المقبلة، إذ لا مجال أمام صانع الألعاب الموهوب إلا أن يحسم قراره بنهاية الموسم الحالي.

3ـ جيسي لينغارد (مانشستر يونايتد)

يتكرر سيناريو بول بوغبا مع لاعب آخر في مانشستر يونايتد، وهو جيسي لينغارد، الذي ينتهي عقده الصيف المقبل. الدولي الإنجليزي يحتاج إلى فريق يضمن فيه وجوده دائمًا في التشكيلة الأساسية، وهو متأكد من أنه ربما لن يحصل على ذلك في مانشستر يونايتد، خصوصًا بعد أن تالق في وست هام الذي أُعير إليه في النصف الثاني من الموسم الماضي، ولم يشفع له بالحصول على مكانة أساسية في تشكيلة يونايتد منذ بداية هذا الموسم.

4ـ عثمان ديمبيلي (برشلونة)

حضر عثمان ديمبيلي إلى برشلونة صيف عام 2017 قادمًا من بروسيا دورتموند مقابل 135 مليون جنيه إسترليني، وكان أحد أسباب الأزمة المالية التي يعيشها النادي الكتالوني حاليًا، إضافةً إلى أنه لم يقدم الإضافة المأمولة قياسًا بالمبلغ المدفوع لاستقدامه. وبعد أن وضعه برشلونة على رأس اللائحة التي يعول عليها في إعادة بناء فريقه للفترة المقبلة، تعثرت فجأة مفاوضات التجديد بين برشلونة ووكيل ديمبيلي، ويبدو أن اللاعب بات مستعدًا لمغادرة ملعب “كامب نو” الصيف المقبل.

5ـ أنطونيو روديغر (تشيلسي)

عزز الدولي الألماني من موقعه في تشكيلة تشيلسي الأساسية تحت قيادة المدرب توماس توخيل، وهو من أبرز المدافعين في الدوري الإنجليزي الممتاز. ويشعر أنطونيو روديغر أنه يستحق أن يُكافأ في العقد الجديد على عروضه الرائعة، وقد تكون لديه خيارات مختلفة؛ إذا لم يتمكن تشيلسي من تلبية مطالبه، وبات ريال مدريد من أكثر الأندية رغبةً في الحصول على خدمات المدافع الصلب.

6ـ إدينسون كافاني (مانشستر يونايتد)

كان إدينسون كافاني على وشك مغادرة مانشستر يونايتد الصيف الماضي، لكن في نهاية الأمر مدَّد عقده مع النادي لمدة عام واحد، ظنًا منه أنه سيشارك بصفة رئيسية هذا الموسم. ولكن مع وصول البرتغالي كريستيانو رونالدو، خرج كافاني دائمًا من تشكيلة يونايتد، وهو ما جعله أقرب للرحيل، وقد ارتبط اسمه في الأيام الماضية بإمكانية الانتقال إلى برشلونة.

7ـ سيزار أزبيليكويتا (تشيلسي)

لاعب آخر في خط دفاع تشيلسي ينتهي عقده الصيف المقبل، وهو الإسباني سيزار أزبيليكويتا، قائد فريق “البلوز”. حيث يقدم اللاعب ذوالـ32 عامًا مستويات رائعة مع تشيلسي، ويُقال إن المدرب توماس توخيل يريد استمراره؛ لكن قد يكون لدى سيزار رأي آخر، ورغبة في خوض تحدٍ جديد في حال لم يحصل على عقدٍ يلبي طموحاته لينهي مسيرته في لندن.

8ـ جاريث بيل (ريال مدريد)

كانت بداية جاريث بيل جيدة مع ريال مدريد، بعد قدومه من توتنهام، لكن في الموسمين الماضيين لم تسر الأمور بالشكل المأمول. إذ غاب الجناح الويلزي كثيرًا عن تشكيلة ريال مدريد الأساسية، ويبدو أنه على وشك الرحيل بنهاية الموسم الحالي، في ظل رغبة مدريدية كبيرة بالتخلص من راتبه الضخم، وخصوصًا لأن مسلسل إصابته لا ينتهي.

9ـ لويس سواريز (أتلتيكو مدريد)

كان لويس سواريز قد سُمح له، بشكل غريب، بالانتقال من برشلونة إلى أتلتيكو مدريد بداية الموسم الماضي بشكل مجاني، حيث اعتقدت إدارة برشلونة ومدربها السابق رونالد كومان بأنه لن يقدم الإضافة الهجومية، ولكنه أسهم بقوة في تحقيق أتلتيكو للقب الليغا الموسم الماضي. وينتهي عقد سواريز مع أتلتيكو مدريد الصيف المقبل، وحتى الآن لا يعرف إذا كان سيُطيل فترة بقائه في مدريد أم لا.

10ـ ألكسندر لاكازيت (أرسنال)

بات المهاجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت على وشك مغادرة ملعب “الإمارات” في نهاية الموسم وترك قميص أرسنال، وذلك رغم أنه حمل شارة القائد في الأسابيع الأخيرة، بعد أن تم تجريد بيير إيمريك أوباميانغ منها. ويُقال أن لاكازيت كان مميزًا في الفترة الأخيرة في دور القائد مع لاعبي أرسنال الأصغر سنًا؛ ولكن حتى الآن لم يُقدَّم عرض التمديد مع الفرنسي ذي الـ30 عامًا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى