العلودي يكشف سر التحاق سفيان رحيمي بالعين الإماراتي

أوضح سفيان العلودي، الرجاوي العيناوي السابق، أنه من بين الذين أقنعوا سفيان رحيمي، مهاجم الرجاء الرباضي والمنتخب الوطني، بالتوقيع لنادي العين الإماراتي، مشيرا إلى أن الأخير يشبه الرجاء في كونه بيت كبير لا ينسى لاعبيه لمجرد أنهم غيروا أجواءه.

وقال العلودي، في ما نقلته يومية الاتحاد الإماراتية، إنه أبلغ رحيمي أن : “العين ليس مجرد فريق، ولكن انتقاله للعين يعني أنه انتقل إلى عائلة اسمها عائلة العين، وخير دليل هو استمرار العلاقة بين العين ولاعبيه المغاربة قوية وممتدة حتى الآن، وأبلغته أنني منذ 2010 للحين أتلقى دعماً ومساعدات وفي أي مناسبة يتم استدعائي لتمثيل العين كأحد الأجيال التي مرت عليه، وهذا النادي لا ينسى لاعبيه، خصوصاً المسؤولين الكبار والإدارة العليا، ويقدمون الكثير لأبناء العين”.

من ناحية ثانية، قال العلودي، في التصريحات التي أوردتها يومية الاتحاد، إن: “بوادر الصفقة والمفاوضات بدأت عقب تألق رحيمي مع منتخب المغرب للمحليين، ووقتها تواصلت مع سفيان، وأبلغته أنه إذا كان يريد الانتقال إلى أوروبا فهذا أمر آخر، ولكن غير أندية أوروبا فيجب أن يكون العين هو خياره الأول وليس نادياً ثانياً، خصوصاً أن العين قدم له عرضاً جاداً، وقد تواصلت مع اللاعب هاتفياً، وقتها كان متخوفاً من قرار الخروج من الرجاء”.

العلودي أكد، في التصريحات ذاتها، أنه يتوقع أن يكون العين رقماً صعباً هذا الموسم والمواسم المقبلة، مشيراً إلى أن النادي يبني للمستقبل، وقال: “أرى من انتدابات العين وقوته الفنية مؤخراً، أن الهدف ليس فقط العودة لمنصات التتويج المحلية، ولكن من أجل المنافسة القارية، لأن وضع العين الطبيعي هو المنافسة على اللقب الآسيوي حتى آخر نفس، وأنا واثق أنه قادر على التألق في آسيا بقميص البنفسج لتحقيق حلم طال انتظاره”.

وعن العرض الذي قال إن الأهلي المصري قدمه لرحيمي، بالتزامن مع الذي قدمه العين، قال: “لم أر أن عرض الأهلي المصري سيربح مقابل عرض العين، حتى لو كان أعلى في المقابل، فنحن لاعبي الرجاء غير باقي الأندية الأخرى، فنحن نحب أن نكون في عائلة كبيرة، والعين هنا أشبه ببيئة الرجاء، لذلك فضل رحيمي عرض العين على الأهلي حتى لو كان الأخير أعلى سعراً، لأن ما سيوفره للاعب في العين لن يوفر له في الأهلي أو أي نادٍ في أفريقيا أو آسيا”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى