بنهاشم: الزرهوني بالنسبة للفتح كمبابي بالنسبة لباريس سان جيرمان

شبه محمد أمين بنهاشم، مدرب فريق الفتح الرياضي، وضعية لاعبه نوفل الزرهوني، بوضعية الفرنسي كيليان مبابي، لاعب سان جيرمان الفرنسي، مبرزا أنه رغم كل ما قيل عن اللاعب الفرنسي حول انتقاله الوشيك إلى فريق ريال مدريد، إلا أنه ظل مع فريقه سان جيرمان، وهي نفس الحالة حسب بنهاشم، بالنسبة للاعبه الزرهوني.

وأكد المدرب الجديد لفريق اتحاد الفتح الرياضي، الندوتة الصحفية التي عقدها صباخ اليوم السبت، رفقة نوال خليفة، رئيسة فريق الفتح فرع كرة القدم، أن لاعبه نوفل الزرهوني، يمتلك قيمة تقنية، وقيمة مادية، داخل فريق اتحاد الفتح الرياضي.

مبرزا أنه ليس هناك أي مدرب فالبطولة الوطنية الاحترافية، لا يرغب في أن يكون نوفل ضمن تشكيلته، وقال “ليس هناك مجال للأهواء ولا دخل للقلب في هذه الأمور، نحن نمارس في بطولة احترافية، وهناك عقود، واحترام لبنود هذه العقود، ونوفل يربطنا به عقد ما زال ساري المفعول لموسمين اخرين، وهو مستمر معنا في بطولة هذا الموسم“.

وأشار بنهاشم، أن علاقته جد طيبة مع الزرهوني، ودائم التواصل مع لاعبه الذي يستشيره في الكثير من الأمور، الرياضية منها، أو الشخصية، مبرزا أن قربه من لاعبيه يجعله بمثابة الأخ الأكبر لهم، وقال “بعد هذه الندوة الصحفية لدي موعد غذاء مع اللاعب الزرهوني”، في إشارة قوية لعلاقته الوطيدة بلاعبه، وباقي لاعبي الفتح، وهو ما يراهن عليه الإطار الوطني الشاب للنجاح في تجربته الجديدة مع فريق اتحاد الفتح الرياضي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى