شباب بلوزداد ينهي موسمه محطما كل أرقام الدوري الجزائري

شهد الدوري الجزائري في آخر موسم له، توهجا غير مسبوق لنادي شباب بلوزداد الجزائري، بإنهائه الموسم برصيد 79 نقطة، محطما بذلك جميع الأرقام في الدوري.
وأنهى شباب بلوزداد موسمه بأكبر عدد من الإنتصارات، حيث فاز في 22 مباراة، فيما لم يسقط سوى في ثلاث مناسبات.
وجاء هجوم أبناء العقيبة في المرتبة الأولى كأقوى خط هجوم في الدوري الجزائري ب71 هدفا، كما تلقى النادي 27 هدفاً فقط، لينهي دفاع الفريق الموسم بصفته الأفضل والأقل تلقيا للأهداف.
واحتل مهاجم الفريق أمير سعيود صدارة الهدافين في الدوري موقعا 20 هدفاً، بعد تفوقه على مهاجم شباب الساورة بلال مسعودي ب19 هدفاً، مساهماً بذلك في تتويج فريقه بلقبها الثامن تاريخياً.
وقارياً، بصم بلوزداد على مشاركة جيدة في دوري أبطال أفريقيا، مستهلا مشاركته بفوز على النصر بنغازي ب 4 أهداف دون رد في مجموع مباراتي الدور التمهيدي الأول، لتضعه القرعة بعد ذلك في مواجهة مع غور ماهيا الكيني الذي دك شباكه ب 8 أهداف لواحد في مجموع مباراتي الدور التمهيدي الثاني، ليتأهل فيما بعد لدور المجموعات نفس المسابقة ويحجز بطاقة عبوره لدور الربع النهائي بعد احتلاله وصافة المجموعة الثانية ب9 نقاط خلف المتصدر ماميلودي صاندوانز وأمام تي بي مازيمبي والهلال السوداني.
وانتهى مشوار ممثل الجزائر في دوري الأبطال، على يد الترجي التونسي، على الرغم من فوزه بثنائية نظيفة على كتيبة مدرب الفريق السابق معين الشعباني في مباراة الذهاب، إلا أن نادي الدم والذهب نجح في الإطاحة بكتيبة زوران مانولوفيتش بضربات الترجيح بعد فوزهم بثنائية في مباراة الإياب بهدفي رؤوف بنغيث ومحمد علي بن رمضان.
ويستهل شباب بلوزداد مشواره القاري هذا الموسم بمواجهة نادي أكوا يونايتد النيجيري، برسم الدور التمهيدي الأول من مسابقة دوري أبطال افريقيا.
الدوري الجزائريشباب بلوزداد الجزائري

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى