وثيقة بلا توقيع ولا ختم تؤكد إصابة أوكرام بكورونا

وكالات-طوكيو

توصل المسؤولون عن الوفد الرياضي المغربي المشارك في أولمبياد طوكيو، عشية يومه الخميس بوثيقة، لا تحمل أي ختم أو توقيع، من زياد أيت أوكرام, المصارع المغربي الوحيد, الذي حجز بطاقة التأهل إلى دورة طوكيو, لتأكيد رواية هذا الأخير المتعلقة بغيابه عن الألعاب الأولمبية بسبب إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وتشير الوثيقة، التي تحمل “لوغو” مؤسسة حمد الطبية، في غياب ختم المؤسسة وتوقيع الطبيب, إلى أن زياد آيت أوكرام خضع للمسحة الطبية على الساعة الثامنة و33 دقيقة من مساء الأربعاء 28 يوليوز 2021, وأظهرت النتائج على الساعة السادسة و35 دقيقة من مساء يومه الخميس 29 يوليوز 2021, بتوقيت الدوحة, وجود الفيروس التاجي في عينة المصارع المغربي.

ومن جهته أكد حسن فكاك، المدير التقني للجنة الوطنية الأولمبية المغربية، في اتصال هاتفي أجراه معه موقع “الكورة.ما” وصول الوثيقة، غير أنه أشار في المقابل إلى أنه ليس من اختصاصه الحكم على مدى صحتها في ظل عدم توفرها على أي ختم أو توقيع, مكتفيا بالقول “حنا كإدارة تقنيا غانتيقو فذاك الشي اللي تايقول الرياضي ديالنا”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى