ريال مدريد يهزم أوساسونا بصعوبة ويواصل الصراع على الليغا

أنهى ريال مدريد معاناته أمام ضيفه أوساسونا، بعدما خرج منتصرًا بثنائية نظيفة، في المباراة التي أقيمت الليلة على أرضية ملعب ألفريدو دي ستيفانو، لحساب الجولة الـ 34 من الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا).

ودخل المدرب الفرنسي، زين الدين زيدان، هذه المواجهة بإجراء بعض التغييرات على التشكيلة الأساسية، أبرزها إراحة ثنائي خط الوسط، توني كروس ولوكا مودريتش، ما أثّر نوعًا ما على أداء وإيقاع النادي الملكي.

وحاول ريال مدريد في أكثر من مناسبة بلوغ مرمى الضيوف، لكنه لم ينجح في ترجمة إحدى محاولاته إلى هدفٍ يفتتح به النتيجة، لينتهي بذلك الشوط الأول بالتعادل السلبي، وتضاعف الثقة لدى لاعبي أوساسونا.

واستمرت معاناة الـ”ميرنغي” في دقائق الشوط الثاني، مع جرأة واندفاع لاعبي أوساسونا في بعض اللحظات، لكن النتيجة ظلت على ما هي عليه، حتى تمكن المدافع، إيدير ميليتاو، من تسجيل هدف السبق (1-0) من رأسية قوية في الدقيقة الـ76.

ولم يمر على ذلك سوى ثلاث دقائق، حتى تمكن ريال مدريد من هزّ شباك منافسه مجددًا من هجمة قادها كريم بنزيما، قبل أن يضع تمريرة في قدم كاسيميرو مباشرةً، والذي لم يجد أي متاعب في إرسال الكرة إلى الشباك.

وحسم الـ”ميرنغي” المباراة لصالحه (2-0)، ليرفع رصيده إلى 74 نقطة في المركز الثاني من ترتيب “الليغا“، خلف أتلتيكو مدريد “المتصدر” (76ن)، بينما يحتل غريمه برشلونة المركز الثالث (71ن)، قبل مباراته غدًا أمام مضيفه فالنسيا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى