سكتة قلبية تودي بحياة لاعب غيني وهو صائم

تلقت الكرة الغينية، اليوم الثلاثاء، خبرا “محزنا” بوفاة محمد لاتيج كامارا، لاعب حافيا كوناكري، وسط تدريبات فريقه استعدادا لمباراته القادمة في الدوري.

وحسب وسائل الإعلام الغينية، فمحمد كامارا الذي أجرى الحصة التدريبية وهو صائم، أحس بعدم ارتياح خلالها، قبل أن يسقط مغشيا عليه، إذ سارع النادي لنقله للمستشفى، لكن دون جدوى.

وأصدر النادي الغيني، مباشرة بعد وفاة اللاعب البالغ من العمر 24 سنة، بعض البلاغات التي حرص على نشرها على صفحاته بمواقع التواصل الإجتماعي، قصد شرح ظروف الحادث المأساوي للجماهير الغينية.

وكتب النادي الغيني في إحدى بلاغاته: “المكتب التنفيذي لنادي حافيا يبلغ الجمهور الرياضي في غينيا بوفاة لاعب خط الوسط محمد لاتيج كامارا. اليوم الثلاثاء، إثر تعرضه لسكتة قلبية أثناء التدريب”.

وتأتي وفاة محمد كامارا، قبل يومين فقط من المواجهة التي ستجمع حافيا كوناكري بنظيره حوريا، على أرضية ملعب 28 شتنبر، لحساب الدوري المحلي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى