برشلونة يقسو على أتلتيك بلباو ويُتوج بلقب كأس ملك إسبانيا

نجح برشلونة في التتويج بلقب كأس ملك إسبانيا، بعد تغلبه في “المشهد الختامي” على أتلتيك بلباو برباعية نظيفة، في المباراة التي احتضنتها أرضية ملعب “لا كارتوخا”.

وتمكن زملاء ليونيل ميسي من التتويج بلقبهم الأول هذا الموسم تحت قيادة المدرب الهولندي رونالد كومان، في حين خسر بلباو لقبه الثاني في ظرف أسبوعين، بعد هزيمته أمام ريال سوسيداد بهدف مقابل واحد، في مباراة تأجلت لقرابة عام بسبب “كورونا”.

وفشل الفريقان في افتتاح حصة التسجيل في دقائق الشوط الأول، رغم الفرص التي تأتت لهم، ليحسم “التعادل السلبي” نتيجة الفصل الأول من المواجهة.

وفي شوط المباراة الثاني، نجح الفرنسي أنطوان غريزمان في إنهاء هجمة بدأت من مينغويزا، ومرت عبر سيرجيو بوسكيتس وليونيل ميسي، قبل أن تصل لفرانكي دي يونغ الذي قدمها على “طبق من ذهب” للفرنسي، معلنا بذلك عن أولى أهداف المواجهة.

وعمق الهولندي دي يونغ من نتيجة المباراة لصالح “البلوغرانا” بتوقيعه الهدف الثاني، قبل أن يضع الأرجنتيني ميسي بصمته في المواجهة بهدف تلاعب فيه بدفاع بلباو، منهيا سلسلة من التمريرات الأرضية، ومعلنا عن ثالث الأهداف لفريقه.

وعاد “البرغوث” لإضافة الهدف الرابع لفريقه والثاني لفريقه، بتسديدة لكرة أرضية زاحفة فشل حارس أتليتيك بيلباو في التصدي لها، مستغلا تمريرة زميله جوردي ألبا (د 72′).

وبذلك، يحقق برشلونة لقبه الـ31 في المسابقة، معززا رقمه القياسي كأكثر الفرق الإسبانية تتويجا بـ”كأس الملك”، بينما تجمد رصيد أتليتيك بيلباو في اللقب الـ23 مبتعدا عن ريال مدريد صاحب المركز الثالث في لائحة المتوجين.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى