رسمياً.. إبراهيموفيتش يعود لمنتخب السويد وهذه أول ردة فعل له

استدعى المدرب يان إندرسون مدرب منتخب السويد، بشكل رسمي النجم زلاتان إبراهيموفيتش لقائمة الفريق الوطني للمرة الأولى، وذلك من أجل خوض المواجهتين الأوليتين في تصفيات أوروبا المؤهلة إلى كأس العالم في قطر 2022.

وتخوض السويد لقاءين أمام كل من جورجيا وكوسوفو في انطلاقة التصفيات الأوروبية لمونديال 2022، كما تلعب مباراة ودية أمام إستونيا في النافذة الدولية المحددة خلال شهر مارس الجاري.

وكان إبراهيموفيتش قد أعلن اعتزاله الدولي بعد خروج المنتخب من نهائيات كأس أوروبا 2016، ما أغضب المدرب الذي لم يعرف القرار إلا بعد الإعلان الرسمي، وهو ما دعاه لرفض عودة نجمه قبل خوض نهائيات كأس العالم في روسيا 2018.

وبعد عودة زلاتان إلى مستواه الفني المرتفع وقيادته فريقه ميلان الإيطالي للمنافسة على لقب الدوري المحلي، وبطولة الدوري الأوروبي، عاد الحنين إلى “السلطان” من أجل اللعب دوليا مرة ثانية، خصوصا مع اقتراب موعد كأس أوروبا، الصيف المقبل، ليرسل إشارات واضحة تفيد رغبته بالعودة.

وهو ما قوبل بالايجاب من المدرب أندروسن الذي ضم زلاتان للمرة الأولى بعد هذه الفترة الطويلة، حيث قال في معرض تصريحاته للموقع الرسمي للاتحاد السويدي: “في البداية لنتفق أولاً بأنه لاعب جيد للغاية، بل هو أفضل ما لدينا في السويد. لديه خبرة كبيرة ويمكن أن يفعل أمورا لا تصدق في الملعب، ويساعد اللاعبين الآخرين”.

وسارع مهاجم ميلان الايطالي إلى نشر صورة له بقميص منتخب السويد في حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي وكتب بنرجسيته المعتادة: “عودة الرب”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى