بارتوميو يقضي ليلته في السجن والنيابة تطلق سراح مساعديه

أفرجت السلطات الإسبانية منذ قليل عن عنصرين من الإدارة السابقة لبرشلونة وهما المدير التنفيذي أوسكار غراو، ورئيس القطاع القانوني رومان بونتي، عقب استجوابهما لعدة ساعات في القضية المعروفة إعلاميًا باسم “بارسا غيت”.

وداهمت قوات الشرطة صباح الاثنين منزل الرئيس السابق لبرشلونة والمستقيل في أكتوبر الماضي، جوسيب ماريا بارتوميو، إضافة إلى مستشاره خاومي مسفرير، وأوسكار غراو، ورومان بونتي.

وخضع الرباعي إلى جلسات استجواب من قبل النيابة العامة في برشلونة، قبل أن يقرر المدعي العام إخلاء سبيل بونتي وغراو، والإبقاء على بارتوميو ومسفرير في الزنزانة حتى يوم غد الثلاثاء.

والتقطت عدسات الصحفيين بونتي أثناء خروجه من مبنى النيابة العامة في برشلونة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى