ياسين بونو يقبل 3 أهداف ويفشل في دخول التاريخ

فشل المغربي ياسين بونو حارس نادي إشبيلية في تحقيق رقم قياسي مع فريقه والحفاظ على نظافة شباكه، بعد قبوله 3 أهداف في المباراة التي جمعت فريقه ضد نادي بوروسيا دورتموند الألماني في ذهاب الدور 16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وانهزم إشبيلية على أرضية ميدانه بنتيجة 3-2، وبعد أن تقدم الفريق الإسباني في الدقيقة 7 عن طريق لاعبه سوزو، عاد الفريق الألماني وعدل النتيجة في الدقيقة 19 عن طريق محمود داود، ثم سجل المهاجم القناص إيرلينغ هالاند ثنائية في الدقيقتين 27 و43، وسجل هدف إشبيلية الثاني دي يونغ في الدقيقة 84.

وكان بونو يطمح إلى كسر الرقم القياسي الذي يملكه حارس إشبيلية السابق بالوب، الذي حافظ على نظافة شباكه لمدة 780 دقيقة في الموسم الرياضي 2008/ 2009.

وحافظ بونو على نظافة شباكه مع نادي إشبيلية لمدة 708 دقائق بجميع المسابقات، خرج النادي الأندلسي في مبارياته الـ7 الأخيرة بشباكٍ نظيفةٍ أمام كل من قادش وفالنسيا وإيبار وألميريا وخيتافي وبرشلونة وهويسكا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى