وفاة لاعب فرنسي بسكتة قلبية

توفي كريستوفر موبولو اللاعب السابق لفريق باستيا الفرنسي، الذي ارتدى العام الماضي قميص فريق محلي، عن عمر يناهز 30 عاما بسبب تعرضه لسكتة قلبية أثناء مشاركته في مباراة لكرة القدم مع أصدقائه.

وأعلن باستيا عبر حسابه على تويتر، خبر الوفاة المفاجئة لموبولو وقدم خالص تعازيه لأسرته وأصدقائه وأقاربه، وقد توفي اللاعب في مدينة مونتفيرميل، بضواحي باريس، مسقط رأسه.

وخاض لاعب الوسط 29 مباراة في دوري الدرجة الأولى الفرنسي و58 مباراة في دوري الدرجة الثانية، وتألق بشكل كبير مع باستيا.

وبعد مغادرته لفريق باستيا على خلفية تعرضه لإصابة في عام 2015، ذهب للعب في اليونان مع جيانينا موسم 2016-2017، قبل أن يعود إلى فريق نانسي، الذي يلعب في دوري الدرجة الثانية، موسم 2018-2019، وبعدما تم تعليق كافة البطولات في فرنسا في مارس 2020 بسبب فيروس كورونا المستجد، لعب مباراتين مع ثونون إيفيان المحلي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى