بقيادة أسامة إدريسي صاحب “التمريرة الحاسمة” إشبيلية يهزمُ لوسينا بثلاثية في الكأس

حجز فريق إشبيلية بطاقة العبور إلى الدور الثاني من كأس ملك إسبانيا، إثر انتصاره على مضيفه لوسينا بثلاثة أهداف نظيفة، مساء اليوم الثلاثاء، لحساب الدور الأول من منافسة الكأس، في مباراة شهدت مشاركة الثنائي المغربي، ياسين بونو وأسامة إدريسي.

وفي حضور إدريسي وبونو كأساسييْن، ظل المهاجم المغربي الآخر يوسف النصيري في مقاعد البدلاء، فيما غاب مواطنه منير الحدادي عن المواجهة بداعي الإصابة التي يشكو منها.

وترك إدريسي بصمته في المقابلة، بواسطة تمريرة حاسمة أهداها لزميله الهولندي لوك دي يونغ سجَّل منها الهدف الثاني في اللقاء، وذلك في الدقيقة الـ15’، وجرى تغيير المغربي في الدقيقة الـ80′ من المباراة.

في المقابل، حافظ بونو على رسميته داخل الفريق الأندلسي، وخرج بشباك نظيفة من المواجهة، في حين آثر المدرب جولين لوبيتيجي الاحتفاظ بالنصيري وادِّخار مجهوداته للاستحقاقات القادمة.

هذا وسيستقبل إشبيلية نظيره بلد الوليد، يوم السبت القادم، على أرضية ملعب “سانشيز بيزخوان”، لحساب الجولة الـ14 من دوري الدرجة الأولى الإسباني، التي يحتل فيها فريق الرباعي المغربي المركز الخامس برصيد 19 نقطة.

التمريرة الحاسمة لأسامة إدريسي :

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى