بيل يتلقى أصعب ضربة في مسيرته الكروية

تواجد الويلزي جاريث بيل، على دكة احتياط فريق ريال مدريد الإسباني، أمام ليفربول الإنجليزي، في نهائي دوري أبطال أوروبا الليلة في مدينة “كييف” الأوكرانية.

وتقول صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن جاريث بيل تلقى أقوى وأصعب ضربة موجعة في مسيرته الكروية بالخروج من التشكيلة الأساسية لنهائي دوري أبطال أوروبا بعدما كان يأمل في المشاركة بعد مستواه القوي بتسجيل 5 أهداف في آخر 4 مباريات في الليجا.

وأنهى بيل الدوري الإسباني بتسجيل 16 هدفًا، والموسم بصفة عامة مسجلا 19 هدفًا.

وأضافت الصحيفة أن بيل يغيب للمرة الثانية على التوالي عن الظهور في التشكيلة الأساسية لريال مدريد بعد نهائي كارديف؛ لكن الموسم الماضي كان هناك عذرًا لغيابه لمعاناته من بعض المشاكل العضلية.

وأبرزت الصحيفة أن بيل سيكون حاضرا في الشوط الثاني إذا سارت الأمور بشكل سيء مع ريال مدريد من أجل أن يثبت وصوله لنهائي البطولة في أفضل مستوياته.

يشار إلى أن التقارير الصحفية تجمع على رحيل بيل في فترة الانتقالات الصيفية عن ريال مدريد بعد 5 سنوات.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى