زكرياء أبو خلال يُؤكد تلقيه لتهديدات بسبب المنتخب المغربي

قال المهاجم الشاب، زكرياء أبو خلال، أنه تلقى “العديد من التهديدات”، بعد قراره الأخير، القاضي بتمثيل المنتخب المغربي، بدلا من نظيره الليبي.

ويملك أبوخلال 3 جنسيات مختلفة (المغربية والليبية والهولندية)، وكان قد رفض اللعب لمنتخب ليبيا (والده ليبي)، مفضلا حمل قميص “أسود الأطلس”.

مادة إشهارية

وأوضح البالغ 20 عاما، في مقابلة مع “فوكس سبورتس”، أنه تلقى تهديدات عبر “إنستغرام”، بعد قراره القاضي باللعب للمغرب: “إنهم مجنونون بكرة القدم في ليبيا. قراري شكل ضربة قوية هناك. لا يمكنكم أن تتخيلوا لأي درجة. الأمر وصل إلى التهديد”.

وأضاف: “لقد قررت في لحظة من اللحظات، إغلاق حسابي على ‘إنستغرام’. ليس خوفا، لكن في مرحلة ما أصبح الأمر سلبيًا للغاية”.

تجدر الإشارة، إلى أن أبو خلال، شارك كبديل أمام أفريقيا الوسطى في الجولة الثالثة من تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021، واستطاع من أول لمسة أن يسجل أول أهدافه مع “الأسود”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى