واقعة “طريفة” في مباراة ساحل العاج ورواندا

في واقعة طريفة على الملاعب الأفريقية، شهدت مباراة منتخب كوت ديفوار مع نظيره الرواندي التي أقيمت، السبت، ضمن منافسات الجولة السادسة من المجموعة التاسعة لدور المجموعات من التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا، ظهور الفريقين باللون الأصفر على أرضية الملعب.

ولعب المنتخب الإيفواري المباراة بزيه التقليدي البرتقالي (الأقرب إلى الأصفر)، فيما لعب المنتخب الرواندي المباراة باللون الأصفر، الذي يتشابه كثيرا مع قميص الأفيال، خاصة أن المباراة أقيمت في وضح النهار.

وظهر المنتخبان خلال النقل التليفزيوني متقاربين في الألوان بشكل كبير، وعجزت الجماهير عن التفرقة بين الفريقين.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورا وتعليقات تسخر من ملابس الفريقين، إذ عبر الكثيرون عن حيرتهم خلال متابعة أحداث المباراة، وعدم فدرتهم على التمييز بين اللاعبين.

وفاز المنتخب الإيفواري على نظيره الرواندي، بـ3 أهداف دون رد، في المباراة التي جمعتهما في الجولة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية، التي ستقام في مصر بداية من 21 يونيو المقبل وحتى 19 يوليو.

وضمن المنتخب الإيفواري التأهل لنهائيات كأس الأمم بعد أن جاء في المركز الأول مؤقتا برصيد 11 نقطة، فيما يمتلك منتخب غينيا 11 نقطة هو الآخر، ويتبقى له مباراة مع جمهورية أفريقيا الوسطى ستجمع بينهما على ملعب الأخير مساء الأحد.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى